قراءة البقرة في البيت

هل ورد - يا سماحة الشيخ - قراءة سورة البقرة في كل ليلة, أم في كل شهر في البيت؟
لا أعلم في هذا شيء، إنما جاء في الحديث (إن الشيطان يفر من البيت الذي تقرأ فيه سورة البقرة)، فإذا قرأ البقرة يرجوا أن الله ينفع بذلك، وأن الله يبعد عنه الشيطان فلا بأس، لكن الشيطان قد يذهب ثم يعود، مثلما جاء في الحديث: (إذا سمع الأذان أدبر، وإذا قضي الأذان رجع وإذا سمع الإقامة أدبر وإذا انتهت الإقامة أقبل) هكذا قد يسمع البقرة فيخرج ثم إذا سكتوا رجع، عدو الله، الشياطين تلتمس الشر. أحسن الله إليكم