ما هي الأدلة على حرمة الغناء؟

السؤال: ما هي الأدلة على حرمة الغناء؟
الإجابة: إن الله سبحانه وتعالى يقول في كتابه: {وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يَشْتَرِي لَهْوَ الْحَدِيثِ لِيُضِلَّ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ بِغَيْرِ عِلْمٍ}، وقد صح عن ابن مسعود رضي الله عنه أنه أقسم ثلاثاً إن هذه الآية نزلت في المعازف، وابن مسعود كما تعلمون رضي لكم رسول الله صلى الله عليه وسلم ما رضي لكم، فقد صح عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: "رضيتُ لأمتي ما رضي لها ابن أم عبد"، فما رضيه ابن مسعود لهذه الأمة فهو مرضي عند رسول الله صلى الله عليه وسلم، وبالأخص حين أقسم ثلاثاً أن هذه الآية نزلت في المعازف.

وكذلك فقد جاء عن النبي صلى الله عليه وسلم عدد من الأحاديث التي فيها التحذير من ذلك، فقد أخرج البخاري في الصحيح أن النبي صلى الله عليه وسلم ذكر أن قوماً في آخر هذه الأمة يستحلون الخمر والحر والحرير والمعازف يُمسخون قردة وخنازير، وهذا وعيد شديد، والوعيد الشديد لا يمكن أن يصدق إلا في حق ذنب عظيم، وبالأخص إذا كان بالمسخ، فالمسخ إنما يتم عند الوصول إلى غاية الطغيان كما قال الله تعالى: {فَلَمَّا عَتَوْا عَنْ مَا نُهُوا عَنْهُ قُلْنَا لَهُمْ كُونُوا قِرَدَةً خَاسِئِين}.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

نقلاً عن موقع فضيلة الشيخ الددو على شبكة الإنترنت.