شاب ملتزم أعرض عن خطبتها، لكنها لا تزال تريده

السؤال: عمري 22 عامًا وكنت مخطوبة لشاب غير متدين؛ فتركته من فترة. والمشكلة ليست هنا وإنما في أني أريد أن أتزوج زوجًا صالحًا ولكني لا أجده. فمنذ فتره تقدم لي شاب متدين عن طريق أهلي، فوافقت عليه. ولكنه بعد أن استخار ربه قال أنه يشعر بأنني مثل أخته ولا يشعر بأي عاطفة نحوي، وابتعد ومن يومها وأنا حزينة جدًا، وأعو أن يرجع لي فأنا فعلا أراه مناسبا وأريده. ماذا أفعل؟
الإجابة: عليكِ بالتوكل على الله وتفويض أمورك إليه وأن تتبرئي من تدبيرك إلى تدبير الله، ومن علمك إلى علم الله، ومن قدرتكِ إلى قدرة الله تعالى، ومن اختياركِ إلى اختيار الله تعالى، فما من عبد يفعل ذلك إلا كانت عاقبة أمره رشدًا. فإذا قدَّر له نصيبًا من الدنيا جعله مباركًا، وإن منعه شيئًا من أمر الدنيا جعل في قلبه الرضا، واليقين بأنه ما صرف عنه إلا ما ليس في صالحه، فيعيش في سعادة أبدية.
وتذكري قول الله تعالى {ومن يتقِ الله يجعل له مخرجا ويرزقه من حيث لا يحتسب ومن يتوكل على الله فهو حسبه إن اللــه بالغ أمره قد جعل الله لكل شيء قدرًا }

والله أعلم.