هل ساعة الاستجابة في يوم الجمعة هي آخر ساعة بعد العصر.

السؤال: قرأت في أحد الكتب بأن ساعة الاستجابة في يوم الجمعة هي في آخر ساعة بعد العصر وأنا في هذا الوقت أتوضأ ثم أجلس متجهة نحو القبلة وأدعو وأتضرع إلى الله ولكنني أخاف من أن هذا العمل فيه بدعة هل هذا صحيح ؟
الإجابة: الساعة في يوم الجمعة أخفاها الله عز وجل فلا يدرى في أي وقت منه لأجل أن يجتهد المسلم في كل اليوم . فإذا اجتهد في كل اليوم حصل على هذه الساعة وحصل على زيادة العمل في سائر اليوم . هذه هي الحكمة في إخفائها . مثل إخفاء ليلة القدر في شهر رمضان من أجل أن يجتهد المسلم في جميع الشهر فيحصل على فضيلة الشهر وفضيلة ليلة القدر . واختلف العلماء في تحري هذه الساعة والذي ذهب إليه الإمام أحمد رحمه الله أنه آخر ساعة في يوم الجمعة فإذا تهيأ المسلم وتوضأ وجلس مستقبل القبلة يدعو الله فإنه يرجى أن يصادف هذه الساعة وأن يحصل على هذا الوعد . ولا يعد هذا بدعة .