حكم أخذ المرأة لإجازة من شيخ في القرآن الكريم والعلوم الأخرى

هل يجوز للمرأة أن تأخذ إجازة من شيخ في القرآن الكريم والعلوم الأخرى, كأن يجيزها في تلاوة القرآن وحفظه, أو في علوم أخرى؟
لا بأس إذا قرأت أو قرأ الرجل على طالب علم وأجازه بما روى عنه، ما في بأس، يعني أجازه يروى عنه، فيما قرأه عليه لا بأس. وهذه امرأة يا شيخ؟ إذا قرأت على امرأة أو على إنسان من أهل العلم، أسمعته وأجازها بما أسمعته مع الحجاب ومع عدم الخلوة فلا بأس.