لا يجب الاستنجاء من خروج الريح

السؤال: هل يجب الاستنجاء من خروج الريح؟
الإجابة: الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين، وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد:

فلا يجب الاستنجاء من خروج الريح بل الواجب الوضوء فقط؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم: "لا يقبل الله صلاة أحدكم إذا أحدث حتى يتوضأ"، قيل: ما الحدث يا أبا هريرة؟ قال: "فساء أو ضراط" (متفق عليه)، فلو كان الاستنجاء واجباً أو مستحباً لأمر به النبي صلى الله عليه وسلم، ولذلك نص أهل العلم على أن الاستنجاء من الريح مكروه لما فيه من الغلو والحرج الذي لم تأت به الشريعة، قال النووي رحمه الله تعالى: "وأجمع العلماء على أنه لا يجب الاستنجاء من الريح والنوم ولمس النساء والذكر، وحكي عن قوم من الشيعة أنه يجب، والشيعة لا يعتد بخلافهم.

قال الشيخ نصر في (الانتخاب): "إن استنجى لشيء من هذا فهو بدعة"، وقال الجرجاني: "يكره الاستنجاء من الريح"، والله تعالى أعلم.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

نقلاً عن شبكةالمشكاة الإسلامية.
المفتي : عبد الحي يوسف - المصدر : موقع طريق الإسلام - التصنيف : الطهارة