استفسار عن كتيب وصايا النبي لعلي

قرأت في كتيب عنوانه (وصايا النبي لسيدنا علي -رضي الله عنه- فيه من الأمور العجيبة والغريبة الكثير، مثلاً يتحدث عن الحجامة وتفضيل أيام فيها عن غيرها، كذلك قص الأظافر وتفضيل ليالي عن غيرها، فأرجو توضيح مدى صحة ذلك الكتيب؟
لم أقف على هذا الكتيب وإذا رأى السائل إرساله إلينا حتى ننظر فيه فلا بأس، وقص الأظافر سنة، قص الأظافر هذا جاءت به السنة، يقول النبي -صلى الله عليه وسلم-: "الفطرة خمس، قص الشارب، والختان، وقلم الأظفار ونتف الإبط وحلق العانة" كل هذه سنة كونه يقلم أظفاره يحلق عانته يقص شاربه يختن كل هذه سنة، لكن الوصايا التي ذكرها عن علي يحتاج إلى أن يشرف عليها، فإذا رأى السائل إرساله إلينا لا بأس، لكن ما يتعلق بقلم الأظافر ونتف الإبط وحلق العانة، قص الشارب كل هذا سنة معروف. جزاكم الله خيراً.