نصيحة لمن يشق عليه التجويد والتدبر

السؤال: إذا كان القارئ يشق عليه التجويد والتدبر؟
الإجابة: إن الإنسان عليه أن يحاول تدبر معاني القرآن في حال ترداده، وإذا قرأ منه شيئاً ولم يتدبره فعليه أن يرجع إليه، فيكرره حتى يتفهم فيه، وهذا مما يعينه على التدبر وعلى الاستمرار في القراءة.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

نقلاً عن موقع فضيلة الشيخ حفظه الله.