حكم الخلوة في السيارة

السؤال: ما حكم خلوة المرأة مع السائق وهل هي خلوة أم لا؟ إذا علمت أن الطريق مزدحم بالمارة؟
الإجابة: إن ركوب المرأة في سيارة مع السائق إذا كانت في الخلف مثلاً ليست قريبة منه وكان هذا في وقت ليس وقت خلو الشوارع من الناس، مثلاً ليس في آخر الليل لا يعتبر خلوة.

وأما ركوبها بجنبه فلا ينبغي مطلقاً لما ثبت عنه صلى الله عليه وسلم أنه قال: "لا تحققن الطريق"، فكان نساء المؤمنات أي نساء الصحابة إذا سرن في الطريق ألصقن أعضادهن بالحيطان امتثالاً لأمر رسول الله صلى الله عليه وسلم حين نهاهن أن يحققن الطريق، وكذلك أمرهن صلى الله عليه وسلم أن يطفن من وراء الرجال، وكذلك جاء عنه: "باعدوا بين أنفاس الرجال وأنفاس النساء"، لكن إذا كانت تركب في الخلف وكان الوقت ليس وقت ريبة فلا يعتبر هذا خلوة.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

نقلاً عن موقع فضيلة الشيخ الددو على شبكة الإنترنت.