كيف يزكي من عليه أقساط؟ وهل تحل له الزكاة؟

السؤال: أخذت تورق مالي من أحد البنوك بغرض شراء سيارة, لكن استثمرت ذلك المبلغ في الأسهم, وللأسف منيت بخسائر ولم يتبقَ إلا 30 % من المبلغ وما زلت أسدد ذلك التورق. - الشق الثاني: أحد أقاربي يخرج زكاة ماله لمن يستحقها من الأقارب, هل أنا أستحق الزكاة من قريبي بغرض سداد تورق البنك, أم متى تحل لي؟ وجزاكم الله من خيري الدنيا والآخرة وللمسلمين كافة.
الإجابة: إذا كانت الأسهم للاستثمار وليست للمضاربة فلا زكاة عليك فيها لأن الشركات تخرج الزكاة، وإما إن كانت للمضاربة، فإن كان الدين الذي عليك -لو عجلت سداده الآن- أكثر من قيمة أسهم المضاربة فلا زكاة عليك.

وأما جواب الشق الثاني: فإن كنت غير قادر على سداد الأقساط في مواعيدها فلك أن تأخذ الزكاة لسدادها وإلا فلا.

المصدر: موقع الشيخ حفظه الله تعالى.