التوقيت لحلق شعر الإبط

بالنسبة لشعر الإبط، كم هي المدة التي يجب على المرء أن يقضيها، ثم يعاود تنظيف الإبط من الشعر؟
يقول أنس رضي الله عنه فيما رواه مسلم في الصحيح وقِّت لنا في قص الشارب، وحلق العانة، ونتف الإبط، وقلم الأظفار أن لا نترك ذلك أكثر من أربعين ليلة، ورواه أحمد، والجماعة بلفظ: وقت لنا رسول الله -صلى الله عليه وسلم- في ذلك أربعين ليلة. فالحد النهائي أربعون ليلة فقط، فإذا قارب الوقت يأخذ شاربه، يأخذ أظفاره، ينتف إبطه، أو يزيله بغير النتف من الأدوية، يقص شاربه هذه السنة، وإذا تعاهد الشارب قبل الأربعين؛ لأنه يطول بعض الناس يطول شاربه بسرعة، إذا تعاهده قبل الأربعين تعاهده لعشرين يوماً، أو خمساً وعشرين يوماً يكون أفضل؛ لقول النبي -صلى الله عليه وسلم- قصوا الشوارب، وقول النبي -صلى الله عليه وسلم-: (من لم يأخذ من شاربه فليس منا). إذا تعاهدها قبل الأربعين، الشارب والإبط، والعانة، والأظفار، فهو طيب لكن لا يؤخر أكثر من الأربعين.