وجوب تغيير المنكر

السؤال: بعض المفسدين يجتمعون في مكان عام بين ظهراني المسلمين ويظهرون الخبائث من الأعمال على قارعة الطريق يراهم الغادي والرائح?
الإجابة: هذا من المنكر الذي يجب إنكاره وتغييره، وعلى من يستطيع إحكام السفهاء عنه أن يحكمهم عنه، أحكموا سفهاءكم فإن تولى ذلك من يقوم به سقط تعينه على البقية، وإن لم يقم به أحد كان فرضاً عليكم أجمعين حتى يقوم به من يكفي، فلذلك لا بد أن تنكروا المنكر وأن لا تظهروه في ناديكم، فإن الله أهلك قرية بشر عذاب عرفه أهل الأرض حين أظهرو المنكر في ناديهم نسأل الله السلامة والعافية، فاجتهدوا في أن تغيروا المنكرات وأن لا تقروها بين أظهركم، وأن تنكروا ولو بكلمة، وأن تنكروا بقلوبكم، وأن تحكموا من استطعتم من السفهاء، وأن تبلغوا من يستطيع تغيير ذلك بأية وسيلة وجدتموها.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

من موقع فضيلة الشيخ حفظه الله.