حكم الزغاريد والتصفيق في الأفراح

السؤال: في الأفراح والمناسبات السعيدة اعتاد النساء على إطلاق الصيحات التي تسمى "بـالزغاريد"، وكذلك يقمنَّ بالتصفيق عند قدوم العروس؛ فما حكم الشرع في هذا؟
الإجابة: لا تجوز هذه الصيحات، فالمرأة لا ترفع صوتها، فهو عورة عند الرجال؛ بدليل منعها من الأذان، ومن رفع الصوت بالتلبية، فعلى هذا يجوز لهن عند قدوم العروس التهنئة لها، والسلام عليها، والتبريك والدعاء للزوجين بالخير والسرور، والسعادة الدائمة بدون رفع صوت، وبدون زغاريد، وكذلك لا حاجة إلى التصفيق؛ ولو قصدوا به الإعجاب والغِبطة، وإنما يجوز التصفيق للنساء عند الحاجة إلى تنبيه الرجال، أو الإمام في الصلاة ونحو ذلك.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ

موقع الآلوكة.