‏(‏لا تقوم الساعة إلا على شرار الخلق عند الله‏)

السؤال: ما مدى صحة هذا الحديث وما معناه‏:‏ ‏(‏لا تقوم الساعة إلا على شرار الخلق عند الله‏)‏‏ ؟‏
الإجابة: الحديث صحيح رواه الإمام الحاكم في ‏"‏مستدركه‏"‏، وقال‏:‏ صحيح الإسناد ‏[‏رواه الحاكم في ‏"‏مستدركه‏"‏ ‏من حديث أبي الأحوص عن عبد الله ـ رضي الله عنه ـ بلفظ‏:‏ ‏(‏على شرار الخلق‏)‏ فقط‏.‏
ورواه الإمام مسلم في ‏"‏صحيحه" من حديث أبي الأحوص عن عبد الله رضي الله عنه‏]‏‏.‏ ومعناه واضح أنه في آخر الزمان عند قيام الساعة تقبض أرواح المؤمنين - كما ورد في الحديث - ولا يبقى إلا الكفار، وعليهم تقوم الساعة‏.