زنيت بامرأة ثم تبت، فهل لزوجها حق عليّ؟

السؤال: أعيش فى استراليا، والحمد لله رجعت إلى الله لكني زنيت مع امرأة متزوجة وأعتقد إنها طُلقت بسببي، أنا خائف من الآخرة، وأنا أعلم أن زوجها له حق عندى، ماذا أفعل لكي يغفر الله لي؟ وماذا عن حق زوجها عندي؟ جزاك الله خيراً.
الإجابة: عليك أن تتوب إلى الله توبة صادقة, والله عز وجل إن صدقت التوبة قضى عنك ديون العباد وحقوقهم.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

من فتاوى زوّار موقع طريق الإسلام.
المفتي : ياسر برهامي - المصدر : موقع طريق الإسلام - التصنيف : غير مصنف