حكم المضمضة من آثار الطعام قبل الصلاة

الأخ ع. ص. ش من القنفذة يقول في سؤاله: يحين وقت صلاة الفريضة وأنا على وضوء ولكني قد أكلت شيئاً وربما بقي من آثاره شيء في أسناني، فهل يجب علي المضمضة لإزالته أم لا؟ أفتوني مأجورين يا سماحة الشيخ[1].
المضمضة مستحبة من آثار الطعام ولا يضر بقاء شيء من ذلك في أسنانك بحكم الصلاة، لكن إذا كان المأكول من لحم الإبل فلا بد من الوضوء قبل الصلاة؛ لأن لحم الإبل ينقض الوضوء؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم: ((توضئوا من لحوم الإبل))[2] وقوله صلى الله عليه وسلم لما سأله بعض الصحابة قائلاً: ((أنتوضأ من لحوم الإبل؟ قال: نعم.. فقال السائل: أنتوضأ من لحوم الغنم؟ فقال: إن شئت))[3] أخرجه الإمام مسلم في صحيحه. [1] سؤال موجه من المجلة العربية. [2] أخرجه ابن ماجه في سننه في كتاب الطهارة، باب ما جاء في الوضوء من لحوم الإبل برقم 497 والإمام أحمد في أول مسند الكوفيين حديث أسيد بن حضير رضي الله عنه برقم 18617. [3] أخرجه مسلم في كتاب الحيض، باب الوضوء من لحوم الإبل برقم 360.