معنا أجانب غير مسلمين كيف أتعامل معهم؟

السؤال: التعامل مع المشتركين معي في العمل، علماً بأن شركتنا بها أجانب غير مسلمين، في طريقة السلام والتعامل والأكل والدعوات إلى وجبة؟
الإجابة: الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده، وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد:
فالتعامل مع غير المسلمين ممن لا يقاتلوننا ولا يعينون عدواً علينا لا حرج فيه؛ لقول ربنا سبحانه وتعالى: {لا ينهاكم الله عن الذين لم يقاتلوكم في الدين ولم يخرجوكم من دياركم أن تبروهم وتقسطوا إليهم إن الله يحب المقسطين}، وقد توضأ النبي صلى الله عليه وسلم من مزادة مشركة، وأكل من طعام يهودية، وتوفي ودرعه مرهونة عند يهودي في آصع من شعير، لكن هذا التعامل مقيد بالضوابط الشرعية التي تنهانا عن محبتهم أو موادتهم، ولا تمنعنا من الأكل معهم والإهداء لهم ورد التحية عليهم والإحسان إليهم والعدل في معاملتهم؛ إلى غير ذلك من أنواع التعامل المشروع، والعلم عند الله تعالى.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

نقلاً عن شبكة المشكاة الإسلامية.