حديث أن النبي - صلى الله عليه وسلم- كان إذا قام من الصلاة وضع يده بالأرض كما يضع العاجن

لقد قرأت في كتاب (مغني المحتاج إلى معرفة معاني ألفاظ المنهاج) -للشيخ: محمد الشربيني- حديثاً يقول فيه: عن ابن عباس أن النبي - صلى الله عليه وسلم- كان إذا قام من الصلاة وضع يده بالأرض كما يضع العاجن ما مدى صحة هذه الحديث، وما معناه؟ جزاكم الله خيراً.
المعروف أنه ليس بصحيح، والإنسان يعتمد كيف يشاء على يديه، على بطونها، أو على ظهورها، يعتمد حيث شاء، هذا هو الأصل، وإذا اعتمد على ركبتيه إذا كان قوياً نشيطاً فهو أفضل، وإن احتاج إلى الأربع اعتمد على الأربع ببطون يديه، أو بظهور أصابعه كل ذلك لا حرج فيه والحمد لله، الأمر في هذا واسع، وأما كونه على صفة العاجن فليس عليه دليل صحيح.