النية في القلب والتلفظ بها بدعة

النية في العبادات في الصلاة أو غيرها، هل يقول: نويت أن أصلي الظهر أربع ركعات، بمعنى: أن ينطقها أو أن محلها القلب فقط؟
السنة في النية القلب هذه السنة والنطق بها بدعة لا أصل لها لم ينطق بها النبي - صلى الله عليه وسلم - ولا أصحابه - رضي الله عنهم - ولا الأئمة المعروفون من العلماء ولكن ينوي بقلبه يعلم بقلبه أن سيتوضأ وسيصلي وسيصوم وسيحج ....... يقول: نويت أن أصلي كذا، نويت أن أتوضأ كذا، لا أصل لهذا، ولكن القلب كافي والحمد لله، إلا الحج فإنه يتلفظ بالنسك، ما يقول: نويت كذا، يقول: لبيك كذا، لبيك حجاً، لبيك عمرة،كما فعل النبي -عليه الصلاة والسلام- وأصحابه. بارك الله فيكم.