القنوت في صلاة الجماعة من أجل المسلمين

السؤال: لا يخفى عليكم وضع المستضعفين في كوسوفا هل ترون مشروعية القنوت في صلاة الجماعة وما هي كيفية القنوت؟ وهل ترون من الأفضل تعجيل الزكاة في مثل هذه الحال، وما الواجب نحو هؤلاء؟
الإجابة: الدعاء، الدعاء لهم، ومساعدتهم بالمال، أما القنوت فهذا إذا أمر به ولي الأمر فلا بأس، على حسب توجيهات ولاة الأمور في هذا، أما الدعاء نعم مبذول، وكذلك أيضا التبرعات، التبرعات كذلك، فيتبرع.

أما الزكاة فعلى الإنسان أن يتحقق فلا يضعها إلا بيد مسلم، لا بد أن يتحقق من وضعها بيد المسلمين، لأن الزكاة لا تحل إلا للمسلم، فلا بد أن يتأكد من أنها وضعت في يد مسلمين غير مخرفين في العقيدة.