حكم إخفاء عيوب الخاطب لخطيبته

هل يجوز للخاطب عندما يخطب لابنه أو أحد أقربائه زوجة أن يخفي ما في ابنه أو غيره من عيوب، كأن يكون أعرج أو أعمى؟
ليس له أن يخفي العيوب، وليس لأهل المرأة أن يخفوا عيوبها، فالواجب البيان؛ لأن المسلم أخو المسلم، والرسول يقول: (الدين النصيحة)، ويقول جرير -رضي الله عنه-: (بايعت النبي على إقامة الصلاة وإيتاء الزكاة والنصح لكل مسلم)، فليس له أن يخفي عيوبه وليس لها أن تخفي عيوبها، وليس لأهل المرأة أن يخفوا عيوبها، بل عليهم أن يوضحوا إلى الرجل ما هي عليه، صحيحة أو مريضة عوراء أو عمياء عرجاء أو غير ذلك، حتى يقدم على بصيرة. بارك الله فيكم