قراءة القرآن على أحد طلبة العلم لمن يجيد القراءة

هل لا بد أن أقرأ القرآن على أحد طلبة العلم حتى ولو كنت أجيد القراءة، أم يكفي معرفتي حسبما تعلمت؟
فإذا كنت قد تعلمت على من هو أهلاً للتعليم فهذا يكفي والحمد لله، أما إذا كنت تشك في ذلك فيحسن منك أن تلتمس من القراء من تقرأ عليه حتى تتأكد من استقامة قراءته، وأنها موافقة للقراءة المتبعة السليمة، فالمؤمن يحتاط ويحرص على تحسين صوته بالقراءة، وإعطاء الحروف حقها، وهكذا المؤمن حتى يقرأ كما شرع الله.