حكم الصلاة على من مات وهو لا يصلي، وحكم دفنه في مقابر المسلمين

ما حكم من مات وهو لا يصلي, ولكنه موحد فهل يصلى عليه؟ وهل يدفن في مقابر المسلمين؟
إذا علم أنه لا يصلي فهو كافر في أرجح القولين ، ولا يدفن مع المسلمين ، إذا علم أنه لا يصلي ، وقال بعض أهل العلم أنه إذا كان لم يجحد وجوبها أنه يصلى عليه، ويدفن مع المسلمين ، ولكن الأرجح أنه إذا علم بالبينة الشرعية أنه يترك الصلاة ، فإنه يكفر بذلك ، لقول النبي - صلى الله عليه وسلم -: (بين الرجل وبين الكفر والشرك ترك الصلاة) أخرجه مسلم في صحيحه . ولقوله - صلى الله عليه وسلم -: (العهد الذي بيننا وبينهم الصلاة فمن تركها فقد كفر) نسأل الله العافية.