هجر المرأة لجارتها بسبب أذاها

هناك امرأة تسكن معنا في البيت، وأنا على خلافٍ معها، وذلك بسبب أنها تسعى إلى تشويه صورتي عند الجيران بكثرة حديثها، وقد نصحتها، وفي الأخير هجرتها، وذلك لما يلحقني أنا وأطفالي منها، وأنا ولله الحمد ملتزمة بأمور ديني، فبماذا تنصحونني؟
إذا كانت تفعل ضدك ما يضرك ولم تقبل النصيحة فلا بأس بهجرها لظلمها، أما إذا كنت لا تعلمين ذلك إنما ذلك أوهام وظنون فلا يجوز لك الهجر، وعليك التسامح والدعاء لها بالهداية، أما إذا كنت تعلمين أنها تسبك أو تغتابك يقيناً وتشوه سمعتك ولم تنتصح ولا تقبل منك فإنها تستحق أن تهجر.