كيف يصلح المسلم قلبه؟

السؤال: كيف يصلح المسلم قلبه؟
الإجابة: لا يمكن أن يصلح المسلم قلبه إلا بما شرع الله له، وقد أرسل الله إلينا هذا الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم ليصلح قلوبنا، وكل الأعمال الصالحة حكمتها إصلاح القلوب، لأن رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: "وإن في الجسد مضغة إذا صلحت صلح الجسد كله، وإذا فسدت فسد الجسد كله، ألا وهي القلب"، فمن اجتنب ما حرم الله عليه وامتثل ما أمر الله به وتقرب إلى الله تعالى ورغب في مرضاته وأقبل عليه وخشع بين يديه وتأدب بأدبه، وأحبه وأحب رسوله صلى الله عليه وسلم وتعلم سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم وعمل بها صلح قلبه، ومن طلب الهدى في غير ذلك أضله الله.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

نقلاً عن موقع فضيلة الشيخ حفظه الله.