حكم إجراء عملية طفل الأنابيب عند الطبيب

السؤال: أعاني من عقم وعملت عملية أطفال أنابيب بعدما استفتيت وقِيل لي بجوازها والحمد لله رزقني الله بطفل ولكن سؤالي ما حكم عملها مرة ثانية عند طبيب؟ خاصة أن من تميزوا في هذا المجال في منطقتي هم أطباء رجال؟
الإجابة: الحمد لله والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد:
ليس هناك حرج في الحمل عن طريق أطفال الأنابيب لتحصيل الذرية وهذا جائز ولا بأس به على أن تقومي بإجراء العملية عند طبيبة ولا يقوم به الأطباء الرجال إلا في أضيق الحدود، فما دام أنه لم يتيسر لك عملها عند طبيبة فعملها عند الرجل هذا لا بأس به إن شاء الله.