المتوفى عنها زوجها وهي حامل ثم وضعت، هل عليها عدة

المرأة المتوفى عنها زوجها وهي حامل ثم وضعت، هل عليها عدة؟
نعم، إذا توفي عنها أو طلقها وهي حامل عدتها بقية الحمل فإذا وضعت خرجت العدة سواء كانت مطلقة أو مخلوعة أو مات عنها، عدتها وضع الحمل، لقول الله-سبحانه وتعالى-:وَأُوْلَاتُ الْأَحْمَالِ أَجَلُهُنَّ أَن يَضَعْنَ حَمْلَهُنَّ(4) سورة الطلاق، هذا يعم المطلقة والمخلوعة والمتوفى عنها، متى وضعت الحمل خرجت من عدة زوجها، سواء كان حياً أو ميتاً، إذا طلقها ......أو مات عنها، متى وضعت خرجت من العدة.