هل يجوز تحويل الكنيسة أو البيعة إلى مسجد؟

السؤال: هل يجوز تحويل الكنيسة أو البيعة إلى مسجد؟ وإذا كان الجواب بنعم؛ فكيف نجيب عن قوله تعالى: {لا تقم فيه أبدا}؟
الإجابة: قوله تعالى: {لا تقم فيه أبداً }[التوبة:108] نزلت في مسجد بناه المنافقون بقصد المضارّة، وصرف الناس عن مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم ومسجد قباء، وليكون موئلاً للكائدين والمحاربين لله ورسوله، مع أنه في الظاهر كان مسجداً وليس كنيسة ولا بيعة.

أما الكنيسة والبيعة إذا تعطلت من أهلها، وكانت تحت ولاية المسلمين، أو أذن أهلها بملك المسلمين لها، فيجوز تحويلها إلى مسجد خالص، وتطهيرها من كل مظاهر الشرك وشعارات الكفر. علماً بأن المسألة خلافية لكن هذا هو الراجح. والله أعلم.

المصدر: موقع الشيخ ناصر بن عبد الكريم العقل