إذا رفعت رجلي في السجود هل صلاتي صحيحة؟

السؤال: ما هي الكيفية الصحيحة للسجود؟ وهل إذا رفعت رجلي في السجود صلاتي صحيحة أم باطلة؟
الإجابة: الحمد لله والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد:
نقول يجب على المسلم أن يسجد على سبعة أعظم كما في حديث ابن عباس رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "أمرت أن أسجد على سبعة أعظم: على الجبهة -وأشار بيده إلى أنفه-، والكفين، والركبتين، وأطراف القدمين".
وإذا رفع المصلي رجله وهو ساجد نقول:
إذا سجد السجود الواجب بحيث أنه يقع على الأرض على هذه الأعضاء السبعة ويطمئن بقدر الذكر الواجب ثم إذا حصل منه رفع لرجله فإن هذا لا يضر؛ لأنه قد أتى بالسجود الواجب لكن الأحوط للمسلم أن لا يرفع رجله وأن يستديم السجود على هذه الأعضاء حتى يرفع من سجوده.
المفتي : خالد بن علي المشيقح - المصدر : موقع طريق الإسلام - التصنيف : الصلاة