الاحتفال بعيد الزهور

السؤال: يقام في هذه الأيام ما يسمى بمهرجان الزهور أو يوم الزهور أو يوم شم النسيم فما حكم إقامة المسلمين لذلك؟
الإجابة: الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد: لا يجوز إقامة هذا اليوم فإنه من عوائد الكفار وإقامته بأي اسم يوم الزهور أو مهرجان الزهور هو من التشبه بالكفار، وقد جاء عن النبي صلى الله عليه وسلم: "من تشبه بقوم فهو منهم"، فلا يجوز للمسلمين أن يسايروا الكفار في عوائدهم الخاصة، وفي إقامة هذا المهرجان مفاسد غير التشبه كاختلاط الرجال والنساء مع تهتك وتبرج أكثر النساء اللاتي يغشين هذه المواقع وإنفاق المال الكثير في شراء الزهور ومما ليس له كبير فائدة، والواجب على ولاة الأمر أن يمنعوا مثل هذا؛ صيانةً للمسلمين من العوائد الدخيلة، نسأل الله أن يصلح أحوال المسلمين جميعاً، والله أعلم. وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وسلم. تاريخ الفتوى 25-2-1427 هـ.