توجيه للأباء الذين لا يأمرون أبناءهم بالصلاة

في كثير من البيوت أولاد بالغين, والآباء يذهبون إلى المسجد للصلوات وهؤلاء الأولاد البالغين في الصلاة إما نيام أو مشغولين ولا يأمرونهم بالصلاة فهل من كلمة لمثل هؤلاء يا سماحة الشيخ للآباء؟
هذا لا يجوز، فالواجب على الآباء أن يؤمروهم، على آبائهم وأمهاتهم وإخوانهم الكبار أن يأمروهم ويلزموهم بالصلاة ويضربوهم أيضاً حتى يصلوا مع الناس في المساجد، يقول النبي -صلى الله عليه وسلم-: (مروا أولادكم بالصلاة لسبع واضربوهم عليها لعشر) فإذا كان فوق العشر أشد وأشد، فالواجب على الآباء أن يأمروهم وأن يحرضوهم وأن يعاقبوهم أيضاً وهكذا إخوتهم الكبار