حكم الدعوة في هذا العصر

السؤال: ما هو حكم الدعوة إلى الله في القرن العشرين؟
الإجابة: الدعوة إلى الله تعالى واجب اشترطه الله تعالى على عباده في كل القرون وفي كل العصور، ولا فرق بين القرن الواحد والقرن العشرين والقرن الثلاثين وغيرها من القرون، والدعوة إلى الله تعالى وظيفة جند الله تعالى وأتباع الرسل وأتباع محمد صلى الله عليه وسلم لا تنقطع، والرسول صلى الله عليه وسلم يقول: "الجهاد ماض إلى قيام الساعة مع كل بر وفاجر".

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

نقلاً عن موقع فضيلة الشيخ حفظه الله.