أنا تاجر وأبيع قطع غيار مقلدة!

السؤال: أنا تاجر قطع غيار سيارات، سؤالي هو: أنا أستورد من شرق آسيا في المقلد، وأبيع مقلد، ولكن بعض التجار يبيع أصلي، فما حكم بيعي أنا؟
الإجابة: الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده، وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد:
فإذا كانت هذه البضاعة مستوردة بعلم الجهات المختصة المعنية بالمواصفات والمقاييس؛ فلا حرج عليك في بيعها شريطة أن لا يصحب بيعها تدليس، وذلك بأن يصور للمشتري أنها بضاعة أصلية وهي ليست كذلك، بل لا بد أن يعلم مشتريها حقيقتها؛ لقوله صلى الله عليه وسلم حين سئل: أي الكسب أطيب؟ قال: "عمل الرجل بيده، وكل بيع مبرور" (رواه أحمد والحاكم)، قال أهل العلم: البيع المبرور: ما اشتمل على ثلاث شروط وهي: الصدق والبيان وموافقة الشرع، أي الصدق في الوصف والبيان للعيب، والله تعالى أعلم.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

نقلاً عن شبكة المشكاة الإسلامية.