هل هذا حديث: "إن أبغض الحلال عند الله الطلاق"؟

السؤال: هل هذا حديث: "إن أبغض الحلال عند الله الطلاق"؟
الإجابة: هذا حديث مروي لكنه ضعيف سنداً، وقد بينت ضعفه بالتفصيل في تعليقي على كتاب (الموافقات)، وضعيف أيضاً في المتن، فكيف يكون أبغض الحلال، والحلال ما تساوى طرفاه فكيف يكون حلالاً بغيضاً؟ فالفعل والترك إن تساويا فهذا حلال، فشرب الشاي مثلاً حلال، إن شربت أو ما شربت عند الله سيان، فكيف يكون حلالاً عند الله بغيضاً؟ هذا لا يصلح، فالحديث ضعيف سنداً وفي متنه نكارة، فلم يثبت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم.