معنى: "من كان له امرأتان فمال إلى إحداهما..."

السؤال: ورد في كتاب "المبادئ الإسلامية في الحياة الزوجية" حديث: "من كان له امرأتان فمال إلى إحداهما دون الأخرى جاء يوم القيامة وأحد شقيه مائل" (رواه أبوداود في سننه). ما معنى الحديث السالف وما هو العدل هنا وما المقصود بالشق؟
الإجابة: الحديث معناه الوعيد في حق من لم يعدل بين زوجاته العدل المستطاع، وهو المساواة بينهن في الإنفاق والمسكن والملبس والمبيت. والمراد بالشق هنا نصفه. وميلانه عقوبة له على جوره لأن الجزاء من جنس العمل، فكما مال في معاملته لزوجته أمال الله شقه وجعل جسمه غير معتدل عقوبة له. وقد قال الله تعالى: {فَلاَ تَمِيلُواْ كُلَّ الْمَيْلِ فَتَذَرُوهَا كَالْمُعَلَّقَةِ} [سورة النساء: آية 129].