سافر لأداء العمرة وتجاوز الميقات

السؤال: شخص يقيم في السودان على سبيل المثال، سافر إلى السعودية (جدة) بنية العمرة، ولكنه لم يحرم من الميقات فتجاوزه، ومكث في جدة بضعة أيام، فمن أين يجب أن يحرم هذا الشخص؟ من جدة أم من ميقات أهل السودان؟
الإجابة: الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين، وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد:

فإن الواجب على مريد العمرة أو الحج أن يحرم من الميقات المكاني الذي عينه الشرع المطهر، فإن جاوز الميقات عامداً عالماً فيلزمه أمران:
- أولهما أن يرجع فيحرم منه.
- ثانيهما أن يفدي بذبح شاة؛ وذلك لأن الالتزام بالميقات من الأنساك، وقد قال الحبر ابن عباس رضي الله عنهما: "من ترك نسكاً فعليه دم"، والله تعالى أعلم.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

نقلاً عن شبكة المشكاة الإسلامية.
المفتي : عبد الحي يوسف - المصدر : موقع طريق الإسلام - التصنيف : الحج والعمرة