الخوض في سيرة العلماء الذين خالفوا إجماع أهل العلم

السؤال: إذا كان بعض الشيوخ لا يحرمون بعض الأشياء التي اتفق جمهور العلماء على تحريمها، هل يجوز لأي شخص أن يتحدث على هؤلاء الشيوخ ويخوض في سيرتهم والتحدث على أخطائهم؟
الإجابة: إذا كان هؤلاء العلماء من الثقات وقد خالفوا إجماع العلماء فلا يجوز الخوض في سيرتهم وتجريحهم والتحدث عن أخطائهم.
المفتي : أبو إسحاق الحويني - المصدر : موقع طريق الإسلام - التصنيف : غير مصنف