ما الفرق بين الصورتين: بعير ببعيرين آجل بيعاً و بعير ببعيرين قرضاً

السؤال: ما الفرق بين هاتين الصورتين: بعير ببعيرين آجل بيعاً وبعير ببعيرين قرضاً. حيث وجدت أن بعض الفقهاء يفرق بين الصورتين ويجعل من الصورة الأولى بيع الآجل فيجوز المرابحة، أما الثانية فهي من القرض فيحرم التفاضل مع العلم أن الصورة كما ترون متكررة وإنما اختلاف في الصيغ؟
الإجابة: الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

بالنسبة للصورة الأولى مبادلة بعير ببعيرين بيعاً مع التأجيل هذا جائز ولا بأس به إن شاء الله لأن هذا ليس من باب الربويات.

وأما بالنسبة للصورة الثانية: بعير ببعيرين قرضاً فإن هذا محرم ولا يجوز .

والفرق بين الصورتين: أن عقد القرض من عقود الإرفاق والإحسان فلا يجوز أخذ العوض والزيادة عليه ولهذا ورد عن الصحابة رضي الله تعالى عنهم أن كل قرض جر منفعة فهو ربا. بخلاف بيع بعير ببعيرين فإن هذا جائز إذ إن البيع يراد للكسب والتجارة والربح. وبالله التوفيق. تاريخ الفتوى: 14/11/1429 هـ. 
المفتي : خالد بن علي المشيقح - المصدر : موقع طريق الإسلام - التصنيف : الربا