ذم العلاقات المشبوهة التي تكون قبل الزواج

السؤال: ما حكم العلاقات المشبوهة التي تكون قبل الزواج بحجة معرفة كل منهما للآخر، وهي تستمر عادة عدة أشهر، وحتى في بعض الأحيان عدة سنوات، وهي منتشرة كثيراً؟
الإجابة: إن هذا النوع هو من تلك العادات السيئة التي يلزم التخلص منها بالكلية، فالمخطوبة هي أجنبية لا تحل الخلوة بها، ولا النظر إلى زينتها، وإنما يحل نظر وجهها وكفيها فقط، واختلف هل يحل ذلك مرة واحدة كما يدل عليه حديث جابر أو يمكن أن يقع عدة مرات؟

ولكن لا تحل الخلوة بها، ولا السفر معها، ولا الحديث معها في الريبة، وكل ذلك الذي يجري في المجتمعات مناف للشرع مخالف له، ولا خصوصية أبداً في الشرع بين الخطيبين عن غيرهما من الأجانب.

--------------------------

نقلاً عن موقع الشيخ