حفظ القرآن ونسيانه

فتاة تحفظ القرآن ولكن كثيرة النسيان، فهل عليها إثم في ذلك؛ لكثرة المشاغل المنزلية وغير ذلك؟
أنصحها تجتهد في حفظ القرآن، ولا يضرها لو نسيت، فاتقوا الله ما استطعتم، النبي صلى الله عليه وسلم قد ينسى بعض الآيات وهو رسول الله، ويقول: (إنما أنا بشر أنسى كما تنسون)، فلا حرج إذا وقع النسيان، أما حديث: (من حفظ القرآن ثم نسيه لقي الله وهو أجذم)، فهذا الحديث غير صحيح، الحديث ضعيف، غير صحيح، فالإنسان يجتهد في حفظ القرآن ويحرص، ويعمل بالأسباب والتوفيق بيد الله، ولو قدر أنه نسي بعض الآيات أو بعض السور فلا حرج، عليه المجاهدة.