هل تحية المسجد مشروعة في جميع الأوقات

هل تحية المسجد مشروعة في جميع الأوقات وفي أوقات النهي -سماحة الشيخ-؟
نعم، تحية المسجد مشروعة في جميع الأوقات؛ لأنها من ذوات الأسباب فإذا دخل المسجد بعد العصر ليجلس حتى ينتظر المغرب, أو للدروس, أو لأسباب أخرى يصلي تحية المسجد، وهكذا لو جاء بعد الفجر يصلي تحية المسجد؛ لأنها من ذوات الأسباب، النبي- صلى الله عليه وسلم-يقول: (إذا دخل أحدكم المسجد فلا يجلس حتى يصلي ركعتين)، فالأفضل أن يركع ركعتين قبل أن يجلس, وهكذا لو كسفت الشمس بعد العصر صلي لها؛ لأنها من ذوات الأسباب, وهكذا لو طاف في مكة طاف في الكعبة بعد العصر, أو بعد الفجر فإنه يصلي ركعتين، لقوله- صلى الله عليه وسلم-: (يا بني عبد مناف لا تمنعوا أحداً طاف بهذا البيت فصلى أية ساعة شاء من ليل أو نهار).