كيف أجعل زوجي الخلوق من المصلين؟

السؤال: مشكلتي هذه أرجو أن يرد عليها الدكتور عبد الحي يوسف إذا أمكن ذلك، وهي أن زوجي لا يصلي أو يصلي وقت ويترك بقية الأوقات، وهذه المشكلة تؤرقني كثيراً، وأنا دائماً أذكره بأن الصلاة مهمة جدا،ً ولكن هو لا يلتزم أبداً فماذا أفعل؟ رغم أنه شاب خلوق وهادئ الطبع إلا أن عدم صلاته هذه تخيفيني كثيراً، وأحتار ماذا أفعل؟ وكيف لي أن أجعله من المصلين الذين يحافظون على صلاتهم؟ أرجو مساعدتي لحل هذه المشكلة وبأسرع وقت ممكن. 
الإجابة: الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين، وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد. فأنت محقة -أختاه- في خوفك من عدم التزام زوجك في صلاته؛ إذ الصلاة هي آخر ما يفقد المرء من دينه، وليس بين الرجل وبين الكفر والشرك إلا ترك الصلاة، وتارك الصلاة أمره دائر بين الكفر الأكبر والكفر الأصغر، والذي أنصح به في مثل هذه الحالة أن تواصلي في نصح صاحبك وتخويفه من عذاب الله وسوء الخاتمة، واستعيني على ذلك بالأشرطة والرسائل والكتيبات التي فيها بيان هذا الأمر، واعمدي إلى الاستعانة بمن يستطيعون التأثير عليه من الأصحاب والرفقاء، وأكثري من الدعاء له بأن يهديه الله للتي هي أقوم، والله المستعان.